اضرار السمك مع اللبن

السمك واللبن يحتلّ كلٌّ من السمك واللبن قائمة أشهر العناصر الطبيعيّة التي يُقبل على تناولها فئة كبيرة من الأشخاص حول العالم من مختلف الفئات العُمرية، وذلك بفضل الطعم اللذيذ الذي يُميز كلّاً منهما، فضلاً عن القيمة الغذائية العالية التي تُميّز السمك بمختلف أنواعه، وكذلك الخصائص الفريدة التي يتميّز بها الحليب الناتج عن الأبقار والماعز والجواميس.
إنّ الإفراط في تناول السمك واللبن قد يتسبّب في بعض المشكلات الصحّية، كما أنّ المزج بينهما قد يؤدّي إلى بعض المضاعفات الصحيّة غير المرغوبة، والتي قد تصّل بالبعض إلى درجة التسمم، لذلك لا بدّ من استعراض أبرز أضرار تناول السمك مع اللبن.

أضرار تناول السمك مع اللبن لا توجد أضرار صحية خطيرة تُذكر من شأنها أنّ تمنع المزج بين هذين المركبين، إلا أن هناك فئة من الأشخاص يعانون من حساسية من تناول السمك والبعض الآخر يعاني من حساسية اتجاه الحليب الحيواني، ومن هذا المنطلق إن تناول هذين المركبين مع بعضهما البعض من شأنه أن يؤدي إلى ما يسمى بتفاعلات فرط الحساسية، والتي تعرف علمياً بــ hypersensistivity reactions، وتُعزى أسباب هذه الحالة المرضية إلى مهاجمة كريات الدم البيضاء للأجسام الغريبة عنها،

حيث تطلق أجساماً مقاومة للبروتين الناتج عن تناول هذا الخليط ويُطلق على هذه الأجسام اسم الهستامين، وينتج عن ذلك هذا النوع من الحساسية والتي يُطلق عليها علمياً اسم Allergy،. إنّ أغلب الناس يتناولون السمك مع اللبن ولا يشعرون بأيّة مضاعفات أو أعراض لمجرّد أنهم لا يعانون من أي نوع من الحساسية اتجاه إحدى هذه المركبات، وبالتالي يعتمد ذلك على طبيعة جسم كل شخص.
فوائد السمك مع اللبن يُحظى الأشخاص الذين لا يعانون من الحساسية السابقة بفرصة الاستفادة القصوى من القيمة الغذائية العالية لكلٍّ من السمك واللبن والتي تتمثّل فيما يلي: إنّ المزج بين هذين المركبين من شأنه أن يمد الجسم بحاجته من العديد من العناصر الغذائية المعدنية والفيتامينات، على رأسها كلٌّ من البروتين والفسفور والكالسيوم والزنك واليود، مما يساعد على بناء الجسم بصورة سليمة، ويقوّي من صحة العظام والعضلات ويحفز من القدرات والوظائف العقلية، ويقي من الاضطرابات العقلية.

يعد مفيداً للأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن؛ حيث إنّ تناول السمك مع اللبن منزوع الجسم من شأنه أن يمنح شعوراً بالشبع مع سعرات حراريّة منخفضة. يخفّض مستوى الدهون الثلاثيّة والكولسترول الضار في الدم، ممّا يقي من أمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية.

السمك مع اللبن هُنالِكَ الكثير من الشائعات التّي تتعلق بتناول السمك مع المُنتجات اللبنية، فكثيرٌ من الناس يُحذرونَ من تناولها مع بعضها البعض خوفاً من التسمم أو الإصابة بمرض تصبغ البشرة (البُهاق)، لذلِكَ يتجنّب الكثيرون من جمع أكلة السمك بجميع أشكاله مع المُنتجات اللبنية. في هذا المقال سنقوم بذكر الحقيقة وراء هذهِ الشائعات وفيما إذا كانت صحيحة. أضرار السمك مع اللبن إنَّ الجميع يعلمونَ بأنَّ السمك يحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة المُهمة كالبروتين، الأوميجا 3، الأحماض الدهنية، والكالسيوم، ولكن بنفس الوقت لا يُنصح بتناوله بكمياتٍ كبيرة بسبب مشاكل التلوث فيه، فهوَ يتلوث بالكيماويات والمُبيدات الحشرية، والمعادن الثقيلة،

وهذا الأمر ليس مُقتصراً فقط على الأسماك التّي تعيش في المُحيطات، إنّما تلك التّي تعيش في المياه العذبة أيضاً. تُعتبر المُنتجات اللبنية مُفيدة جدّاً للإنسان بسبب احتوائها على كميّة كبيرة من الكالسيوم، لذلِكَ يقومُ النّاس باستهلاكها بكميّاتٍ كبيرة لتقوية العظام.
إنَّ تناول السمك والمُنتجات اللبنية مع بعضها البعض لا يؤدّي إلى أي مشاكل صحيّة بالبشرة كالبُهاق، فهيَ تنتجُ في العادة بسبب توارثها في الجينات، أو حدوث تدمير في خلايا البشرة التّي تحتوي على صبغة الميلانين مِمّا يؤدّي لتصبُغ الجلد باللون الأبيض، بالإضافة إلى أنّها لا تُسبّب أي تسمم أو أيّ أضرار أُخرى في المعدة،

فلا يوجد أساس علميّ لهذهِ النظريّة، فهُنالِكَ الكثير من البُلدان التّي تقع على السواحل تقوم بطهي السمك مع الحليب ولا يُسبّب ذلِكَ لهُم المشاكل الصحيّة، بالإضافة إلى أنَّ النباتيين يقومونَ بتناولهما معاً ولا يُصابونَ بالتسمم أو بتصبّغ البشرة. أحياناً قد يكون الشخص مُصاباً بحساسيّة اتجاه البروتين، وبتناوله السمك مع اللبن قد يُصاب ببعض الأعراض الجانبيّة،

وبالتّالي قد يظُن بأنَّ ذلِك قد حدث نتيجة لتناولهما معاً. فيما يلي سنُقدّم طريقةً لطهي السمك مع الحليب حتّى يستمتع النّاس بتناولهما مع بعضهما البعض: السمك المطهوّ بالفرن مع الحليب المكوّنات ستمئة غرام تقريباً من سمك القدّ. كوب ونصف من الحليب. حبّة واحدة من البصل المُقطّع. رشّة من الفلفل الأسود. ملعقة صغيرة من البقدونس المُجفف. رشّة من الملح. ملعقة صغيرة من عصير الليمون الطبيعيّ. طريقة التحضير تسخين الفرن مسبقاً على درجة حرارة 175 مئويّة.

إعداد صينيّة الخبز عن طريق رشّها بالقليل من رذاذ الطبخ. تنظيف سمك القدّ بالماء ومن ثُمَّ تجفيفه جيّداً، ومن ثُمَّ خلطه بالحليب وعصير الليمون، والبصل، والبقدونس المُجفّف، ورشّة من الملح، والفلفل الأسود. وضع السمك في صينيّة الخبز وإدخالهِ الفُرن لمُدّة 15 دقيقة تقريباً، أو حتّى أن يُصبحَ طرياً. يُقدّم ساخناً مع شرائح الليمون الحامض.

فوائد قشر البيض

البيض يُعتبر البيض أحد الأطعمة الصحية التي استهلكها الإنسان منذ آلاف السنين، وهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية مثل؛ الفيتامينات، والمعادن، كما أنّه يزوّد الجسمَ بجميع الأحماض الأمينية التي يحتاجها، ولذلك فإنّه يُعدّ مصدراً غنيّاً بالبروتين الحيواني عالي الجودة، كما أنّه منخفض التكلفة،

ويُنصح بتناوله ضمن الحميات الغذائية المتوازنة.[١][٢] فوائد قشر البيض يُعرّف قشر البيض على أنّه الجزء الصلب الذي يغطي البيض من الخارج، ويتكوّن بشكلٍ رئيسيٍّ من كربونات الكالسيوم (بالإنجليزية: Calcium carbonate)؛ حيث يُشكّل عنصرُ الكالسيوم ما نسبته 40% من قشر البيض،

ممّا يعود ببعض الفوائد على صحّة الإنسان، ونذكر منها ما يأتي:[٣] يقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام: على الرغم من أنّ التقدم في العمر هو المسبب الأكبر لهشاشة العظام، إلا أنّ نقص الكالسيوم، وعدم تناول الكميات الكافية منه يرتبط بذلك أيضاً، ويمكن لتناول مكملّات الكالسيوم الغذائية عندها أن تعالج ذلك النقص وتقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام (بالإنجليزية: Osteoporosis)،

 

ولذلك يعتبر مسحوق قشر البيض خياراً فعالاً، ورخيص الثمن في آن واحد. يعزز من صحة المفاصل: حيث يتكوّن غشاء قشر البيض الرقيق وشبه الشفاف، الذي يلحظه الشخص عند تقشير البيض المسلوق من البروتين، ويوجد فيه على شكل كولاجين، والذي يُعدّ مفيداً لصحّة المفاصل، إلا أنّ تأكيد ذلك ما زال يحتاج إلى المزيد من الدراسات. يمكن أن يُستخدم كمكمّل غذائيّ للكالسيوم: حيث تمّ استعمال مسحوق قشر البيض منذ قديم الزمن، إذ يحتوي الغرام الواحد من المسحوق على 401-381 ميليغراماً من الكالسيوم،

كما تشير العديد من الدراسات أنّ امتصاص الجسم للكالسيوم من قشر البيض يُعّد أفضل من امتصاصه من مكمّلات الكالسيوم الأخرى، لذلك يمكن استخدام كبسولاته لعلاج انخفاض مستويات الكالسيوم في الدم، والحالات المرضيّة المرتبطة بذلك، كانخفاض نشاط الغدة جارات الدرقية (بالإنجليزية: Parathyroid gland)، والاضطرابات العضليّة،

ويمكن للمرأة الحامل، والمرضع، أو المرأة التي تجاوزت سنّ انقطاع الطمث، وترغب في تناول كميات كافية من الكالسيوم، استهلاك كبسولات قشر البيض، ومن الضروري استشارة الطبيب، أو الصيدلانيّ حول ذلك.[٣][٤] المخاطر المرتبطة بقشر البيض يُعتبر مسحوق قشر البيض آمناً عند إعداده بالطريقة الصحيحة، إلا أنّه يرتبط ببعض المخاطر والأعراض، ومنها ما يلي

:[٣][٥] الانتفاخ في منطقة البطن. الغازات. الإصابة بالإمساك. الرغبة في التقيؤ. نقص الشهية. ارتفاع مستويات الكالسيوم في الدم، مما يتسبّب بتشكّل حصى في الكلى. احتمالية الإصابة بجرحٍ في الحلق، أو المريء عند محاولة بلع قطعٍ كبيرةٍ من قشر البيض غير المطحون. ارتفاع خطر الإصابة بالتسمّم الغذائيّ؛

وذلك في حال تلوّث القشرة ببعض أنواع البكتيريا، مثل السلمونيلا، ولتجنّب حدوث ذلك يجب سلق البيض أو غليه جيداً قبل استعمال قشرته. قيمة البيض الغذائية تحتوي البيضة الواحدة كبيرة الحجم والبالغ وزنها 50 غرام على ما يأتي:
[٦] العنصر الغذائي القيمة السعرات الحرارية 72 سعرة حرارية الماء 38.08 غرام البروتين 6.28 غرام الكربوهيدرات 0.36 غرام الدهون 4.75 غرام السكر 0.18 غرام الكالسيوم 28 ميلغيرام الحديد 0.88 ميلغيرام المغنيسيوم 6 ميلغيرام الفسفور 99 ميلغيرام البوتاسيوم 69 ميلغيرام الصوديوم 71 ميلغيرام الزنك 0.65 ميلغيرام الفولات 24 ميكروغرام فيتامين ب12 0.45 ميكروغرام فيتامين أ 270 وحدة دولية فيتامين هـ 0.53 ميلغيرام فيتامين د 41 وحدة دولية فوائد البيض يعود تناول البيض بالعديد من الفوائد على صحّة الإنسان،

ونذكر منها ما يأتي:[٧][٨] يُعتبر البيض غنياً ببعض مضادات الأكسدة مثل الزيانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin)، واللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، والتي تتراكم في شبكية العين، وتقلل من خطر الإصابة بأمراض العين المرتبطة بالتقدّم في السن؛ كالتنكّس البقعيّ (بالإنجليزية: Macular degeneration)، وإعتام عدسة العين (بالإنجليزية: Macular degeneration). أظهرت العديد من الدراسات عدم تأثير البيض بشكل سلبيّ على مستويات الكوليسترول في الدم،

كما أنّه يمكن أن يزيد من مستويات البروتين الدهنيّ مرتفع الكثافة (بالإنجليزية: HDL) في الجسم، وعلى عكس الاعتقاد الشائع حول تسبّب البيض بأمراض القلب لما يحتويه من مستويات عالية من الكولسترول (بالإنجليزية: Cholesterol)، إلّا أنّ العديد من الدراسات أظهرت عدم وجود علاقةٍ بين الإصابة بأمراض القلب، والسكتات، وتناول البيض في الأشخاص الأصحاء. يعتبر البيض طعاماً ذا مؤشر إشباع (بالإنجليزية: Satiety index) مرتفع، ويساهم في إنقاص الوزن، حيث يُعزز شعور الشخص بالشبع لفترة طويلة بعد تناوله، مما يقلل من عدد السعرات الحرارية المستهلكة لفترة تُقدر بـ36 ساعة بحسب ما بينت إحدى الدراسات،

 

وقد أظهرت إحدى الدراسات التي تمّ إجراؤها على الأشخاص الذين يعانون من فرط الوزن ويتبعون نظاماً غذائياً لتقليله، انخفاضاً في مؤشر كتلة الجسم (بالإنجليزية: Body mass index) بنسبة 61% بعد ثمانية أسابيع عند الأشخاص الذين تناولوا بيضتين على الفطور، بالمقارنة مع الذين تناولوا خبز البايغل، كما قلّ وزنهم بشكل أكبر وذلك بنسبة 65%، ومحيط خصرهم بنسبة 34%،

بالإضافة إلى أنّ كتلة الدهون لديهم انخفضت بنسبة 16%. يُعّد البيض مصدراً ممتازاً للكولين (بالإنجليزية: Choline) المهمّ لنموّ وتطوّر الدماغ، وتعزيز ذاكرة الأجنّة، وحديثي الولادة، وتمدّ بيضةٌ واحدةٌ المرأةَ الحاملَ بما يقارب 28% من احتياجها اليومي من الكولين.

تُشكّل الأحماض الأمينية (بالإنجليزية: Amino acids) اللبنةَ الرئيسيةَ للبروتينات المهمّة لكافّة أنسجة الجسم، وهناك تسعة أحماض أمينية لا يستطيع جسم الإنسان تصنيعها، ولذلك يجب الحصول عليها من نظامه الغذائي، مثل الأطعمة التي تحتوي على بروتينات عالية الجودة (بالإنجليزية: High quality protein) كالبيض، والذي يعتبر المصدرَ الأفضلَ والأكثر شيوعاً للبروتين.

يحتوي البيض على فيتامين د، المهمّ لامتصاص الكالسيوم، واللذين يعملان معاً على المحافظة على صحة العظام والوقاية من الإصابة بهشاشتها (بالإنجليزية: Osteoporosis). يساهم البيض في تعزيز صحّة الشعر والأظافر، لاحتوائه على العديد من المعادن والفتيامينات، كالزنك، وفيتامين ب12، وفيتامين أ، بالإضافة للأحماض الأمينية التي تشتمل على الكبريت (بالإنجليزية: Sulphur-containing amino acids)، وذكر العديد من الأشخاص تحسّن صحة شعرهم، ونموه بصورة أسرع بعد إضافتهم للبيض إلى نظامهم الغذائي.

نصائح في التغذية

التغذية تؤثر التغذية والأطعمة المتناولة على صحّة الإنسان وعلى جودة الحياة، وتربط العديد من الدراسات بين الأنظمة الغذائيّة غير الصحيّة وزيادة خطر الإصابة بالأمراض، بينما يمكن لاتّباع النظام الغذائي الصحّي أن يُحسّن العديد من جوانب الحياة؛ مثل النشاط البدني، والوظائف الدماغيّة، كما يمتلك الغذاء تأثيراً على جميع خلايا الجسم، ومن المهم قبل اتّباع أي نظام غذائي، تقييم حاجة الجسم من السعرات الحراريّة، وتقييم الوزن لتحديد ما إذا كان هنالك حاجة لتقليل الوزن
.[١] نصائح في للتغذية تقدّم التغذية السليمة العديد من الفوائد الصحيّة للجسم، حيث تعزّز صحة الجسم، وتساعد على تقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، وهنالك عدّة خطوات ونصائح يمكن اتّباعها لتغيير نمط التغذية لنمط أكثر صحّة،

وفيما يلي بعض هذه الخطوات:[٢][٣] تناول أطعمة متنوّعة: حيث يحتاج الجسم لنظام غذائي متوازن يحتوي على أطعمة متنوّعة من مختلف المجموعات الغذائيّة بشكل يومي، وبالكميات الموصى بها، إذ توفّر هذه الأطعمة مختلف العناصر الغذائيّة الأساسية للجسم، كما أنّ تنويع الطعام يجعل تناول الوجبة أكثر متعة، ويمكن تضمين هذه المجموعات الغذائيّة في الوجبات الرئيسيّة، والوجبات الخفيفة،

وفيما يلي المجموعات الغذائيّة الرئيسيّة: الخضار والبقوليات؛ والتي يمكن تناولها طازجة أو استخدامها في الطهي، وتعادل الحصة الواحدة من هذه المجموعة كوباً واحداً من الخضار والبقوليات الطازجة، أو نصف كوبٍ من الخضار المطهوّة،

ويحتاج الأشخاص البالغين من خمس إلى ست حصص في اليوم. الفواكه؛ حيث يمكن تناولها كوجبة خفيفة صحيّة، ويُنصح بتناولها طازجة بدل تناول عصائرها، والفواكه المجفّفة التي تحتوي على الكثير من السكر والسعرات الحرارية، كما يمكن أن تزيد فرصة الإصابة بتسوس الأسنان، وتعادل الحصّةُ الواحدةُ من الفواكه مقدار حبّتين يوميّاً للبالغين. الحبوب؛ حيث تحتوي هذه المجموعة على الخبز، والأرز، والمعكرونة،
وينصح بتناول الحبوب الكاملة بدل الأنواع المكرّرة، ويحتاج الأشخاص البالغين لتناول ثلاثِ إلى ستِ حصص من الحبوب في اليوم، وتعادل الحصةُ الواحدةُ شريحة من الخبز، أو نصف كوبٍ من الأرز المطهو، أو المعكرونة، أو الشوفان. البروتينات؛ إذ تضمّ هذه المجموعة اللحوم، والدواجن، والفاصولياء، والأسماك، والتوفو، والمكسرات، والبيض،

وتحتاج النساء إلى مقدار حصتين إلى حصتين ونصفٍ من هذه المجموعة، بينما يحتاج الرجال من حصتين ونصفٍ إلى ثلاث حصصٍ يوميّاً، وتعادل الحصة 65 غراماً من اللحوم الحمراء المطهوّة، أو 80 غراماً من الدواجن، أو بيضتان كبيرتا الحجمِ، أو 100 غرامٍ من السمك، أو مقدار30 غراماً من المكسرات.

منتجات الحليب؛ مثل الحليب، والزبادي، والأجبان، وتحتاج النساء حصتين ونصفٍ إلى أربع حصصٍ من هذه المجموعة، ويحتاج الرجال حصّتين ونصف إلى ثلاثةٍ ونصف منها، وتعادل الحصة الواحدة مقدار كوبٍ من الحليب، أو شريحتين من الجبن، أو ثلاثة أرباع الكوبِ من الزبادي. الحدّ من تناول بعض الأطعمة:

إذ إنّ هنالك العديد من الأطعمة التي لا تنتمي للمجموعات الغذائيّة، وتعتبر غير ضروريّة للنظام الغذائي الصحي، ويُنصح بتناول هذه الأطعمة من وقت إلى آخر فقط، إذ عادةً ما تكون عالية السعرات الحراريّة، وتحتوي على الكثير من السكر والدهون المشبعة، ومن الأمثلة عليها؛ رقائق البطاطا، والكعك، والكريمة، وغيرها.

تناول الدهون الصحيّة باعتدال: حيث تُعدّ الدهون غير المشبعة من مكونات النظام الغذائيّ الصحي ، ولها نوعان رئيسيان، هما: الدهون الأحاديّة غير المشبعة (بالإنجليزيّة: Monounsaturated fats)؛ مثل: الأفوكادو، واللوز، وزيت الزيتون، والكاجو، والدهون المتعدّدة غير المشبعة (بالإنجليزيّة: Polyunsaturated fat)؛ مثل: الأوميغا-3 في الأسماك الدهنيّة، وتساعد هذه الدهون على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وتقليل مستويات الكوليسترول في الجسم. تناوُل الطعام ببطؤ: حيث تؤثر سرعة تناول الطعام على الكميات المتناولة، وعلى إمكانيّة زيادة الوزن،

وقد أشارت الدراسات إلى أنّ الأشخاص الذين يتناولون الطعام بسرعة يكونون أكثر عُرضة للإصابة بالسمنة بمقدار 115% مقارنة بالذين يتناولون طعامهم ببطؤ، إذ إنّ ذلك يعطي الدماغ الوقت المناسب حتى يُدرك الشبع، كما أثبتت الدراسات أنّ البطؤ في تناول الطعام ساعد على تقليل السعرات الحراريّة المتناولة، وبالتالي يساعد على تقليل الوزن. شرب كميات كافية من الماء: حيث يُعدّ الماء من العناصر المهمّة للصحّة،

وقد أشارت الدراسات إلى أنّ شربه يمكن أن يكون مفيداً للحفاظ على الوزن، وتقليله، بالإضافة لزيادة حرق السعرات الحراريّة، كما أشارت دراسات أخرى أنّ شرب الماء قبل تناول الوجبات قد يقلّل الشهيّة، والسعرات الحراريّة المتناولة خلال الوجبة،
ولذلك فإنّه من المهم تناول الماء بدل المشروبات الأخرى. شوي الطعام بدل قليه: حيث يمكن لطرق إعداد الطعام أن يكون لها تأثيرٌ على الصحّة، إذ يمكن لبعض طرق الطهي؛ مثل: القلي في كمية كبيرة من المادة الدهنية تغطى الطعام المطلوب قليه أو ما يُعرف بـ Deep-frying أن يؤدي لتكوين مركبات سامّة في الطعام؛ مثل هيدروكربون عطري متعدد الحلقات (بالإنجليزيّة: Polycyclic aromatic hydrocarbon)، والأمينات العضويّة (بالإنجليزيّة: Heterocyclic amines)، وغيرها من المركبات، وترتبط هذه المركبات مع العديد من الأمراض؛ مثل أمراض القلب، والسرطان،

ولذلك يُنصح بالطهي بطريقة صحيّة؛ مثل الخَبز، والغلي (بالإنجليزية: Simmering)، والطهي بالضغط، والطهي البطيء. أطعمة ينصح بتجنّبها للحصول على تغذية سليمة هنالك عدّة أطعمة يُنصح بالحدّ منها في النظام الغذائي، ومن هذه الأطعمة ما يلي:[٤] السكر:

حيث يُعدّ السكر المضاف من الأطعمة التي تسبب زيادة الوزن، والإدمان، كما يُمكن أن يزيد خطر الإصابة بالسمنة، ومرض السكري، وأمراض القلب الوعائيّة. الزيوت النباتيّة: حيث تحتوي الزيوت النباتيّة المُصنّعة على كميات كبيرة من الأوميغا-6، والتي تعدّ ضارة إذا أُخذت بكميات كبيرة،

ومن الأمثلة على هذه الزيوت؛ زيت الذرة، وزيت الصويا. المُحليات الصناعيّة: حيث ربطت الدراسات الوصفيّة بين استخدام المحليات الصناعيّة (بالإنجليزيّة: Artificial sweeteners) والإصابة بالسمنة وغيرها من الأمراض المرتبطة بها. منتجات الحميات: إذ عادةً ما تكون منتجات الخاصّة بالحميات والأطعمة قليلة الدسم غير صحيّة، وذلك لأنّها تخضع لعمليات التصنيع،

وتحتوي أغلبها على المحليات الصناعيّة، والسكريات. الدهون المتحوّلة: حيث تُعدّ الدهون المتحوّلة من الدهون المعدّلة كيميائيّاً، وتتوفّر هذه الدهون في بعض الأطعمة الجاهزة، كما أنّها ضارّة للصحة. الأطعمة المُعالجة: حيث تعد المواد الغذائيّة التي تخضع للكثير من المعالجة من الأطعمة منخفضة المحتوى من العناصر الغذائيّة، وعادةً ما تحتوي على مواد كيميائيّة غير طبيعيّة، وغير صحيّة.

اضرار الليمون الحامض

الليمون الحامض يُعدّ الليمون من أنواع الفاكهة شائعة الاستخدام، وقد اكتشف الرحّالة الأوائل هذه الفاكهة واستخدموها للمساعدة على الوقاية من مرض الأسقربوط وعلاجه خلال رحلاتهم البحريّة، حيث يصيب هذا المرض الإنسان نتيجة نقص فيتامين ج في الجسم، بالإضافة إلى إمكانيّة استخدامه لعلاج الأنفلونزا ونزلات البرد،
ومن جهةٍ أخرى فإنّ الليمون، وعصيره، وقشرته تُستخدم جميعها في تحضير الطعام بإضافة كميّات قليلة منه بسبب مذاقه الحادّ، كما يعدّ الليمون من المصادر المهمّة لفيتامين ج، ومضادّات الأكسدة، وغيرها من العناصر الغذائيّة.[١][٢] أضرار الليمون الحامض‏ يُعدّ تناول الكميات الغذائيّة من الليمون آمناً على الصحة، كما أنّ تناوله بكميّات أكبر للأغراض العلاجيّة يُعد آمناً أيضاً، إذ إنّ الآثار الجانبيّة لتناول هذه الكميّات غير معروفة حتى الآن،

ومن جهةً أخرى فإنّ تطبيق الليمون خارجيّاً على الجلد يمكن أن يزيد فرصة الإصابة بحروق الشمس وخاصّة الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، أمّا بالنسبة لتناول الليمون خلال فترة الحمل، فتُنصح الحامل بتناوله بكميّاته الغذائيّة فقط، حيث لا توجد معلومات تؤكد ما إذا كان تناوله بكميات علاجيّة آمناً أم لا،

وتجدر الإشارة إلى أنّ عصير الليمون الحامض يمكن أن يسبّب عدّة آثار جانبيّة بسبب احتوائه على نسبة عالية من الأحماض؛ ومن هذه الآثار ما يأتي:[٢][١] الارتجاع المعدي الامريئي: حيث يمكن لتناول الليمون أن يسبّب تفاقم الأعراض المُرافقة للارتجاع المعدي المريئي (بالإنجليزيّة: Gastro-esophageal reflux disease)، ومن هذه الأعراض؛ مثل القلس (بالإنجليزيّة: Regurgitation)، وحرقة المعدة. تقرحات الفم: حيث يمكن أن يسبّب الليمون الإحساس بالوخز للأشخاص الذين يعانون من تقرّحات الفم (بالإنجليزية: Mouth ulcer).

فوائد الليمون الحامض يمتاز الليمون باحتوائه على الألياف، وفيتامين ج، والمركبات النباتيّة الصحيّة، ولذلك فإنّ تناوله يقدّم العديد من الفوائد الصحيّة لجسم الإنسان، وفيما يأتي أهم الفوائد التي تدعمها الأدلّة العلميّة:

[٣] تعزيز صحّة القلب: حيث أشارت الأبحاث إلى أنّ تناول الفاكهة والخضار التي تحتوي على فيتامين ج تقلّل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغيّة وأمراض القلب، كما يمكن للألياف والمركّبات النباتيّة أن تقلّل أيضاً من عوامل الخطر المُرتبطة بأمراض القلب، وقد أشارت إحدى الدراسات إلى أنّ تناول الألياف الموجودة في الحمضيّات قلّل من مستوى الكوليسترول في الدم، بالإضافة إلى أنّ مركبات الهسبيريدين (بالإنجليزيّة: Hesperidin)، والديوزمين (بالإنجليزيّة: Diosmin) كان لهما نفس التأثير على مستويات الكوليسترول.
المُساهمة في فقدان الوزن: حيث توجد عدّة نظريات تربط بين تناول الليمون وتخفيف وزن الجسم؛ وقد يكون السبب وراء ذلك احتواء الليمون على ألياف البكتين القابلة للذوبان؛ التي تساعد على الشعور بالشبع لأوقات أطول بسبب تمدّدها في المعدة، ويمكن الحصول على هذه الفائدة بتناول الليمون كاملاً؛ حيثُ إنّ عصيره لا يحتوي على هذه الألياف،

كما يُعتقد بأنّ شرب الليمون مع الماء الدافئ قد يساعد على خسارة الوزن؛ وقد يعود هذا التأثير لشرب الماء الذي يزيد كمية السُعرات الحراريّة التي يحرقها الجسم بشكل مؤقّت، ومن جهةٍ أخرى فإنّ الأبحاث تشير إلى أنّ المُركّبات النباتيّة في مستخلصات الليمون يمكن أن تساعد على تقليل الوزن،

إضافةً إلى ما أشارته إحدى الدراسات التي أجريت على الفئران بأنّ مركّبات متعدّدات الفينول (بالإنجليزيّة: Polyphenol) المأخوذة من قشر الليمون أدّت إلى اكتساب الفئران مقدار أقل من الوزن مقارنةً بغيرهم. تقليل خطر الإصابة بحصاة الكلى: تتكوّن حصوات الكلى بسبب تجمّع وتبلور الفضلات في الكلى، وتعدّ من مشاكل الكلى الشائعة، وعادةً ما يتكرّر حدوثها عند الأشخاص الذين سبق أن تشكّلت لديهم،

ويمكن لحمض الستريك (بالإنجليزيّة: Citric acid) الموجود في الليمون أن يزيد من حجم البول ودرجة حموضته، وبالتالي يُشكّل بيئة أقل ملائمةً لتكوين هذه الحصوات، ممّا يساعد على تقليل خطر الإصابة بهذه الحصوات، ويُعتقد بأنّ تناول مقدار نصف كوبٍ من عصير الليمون كافيٌ للوقاية من تشكل هذه الحصوات لدى الأشخاص الذين سبق لهم الإصابة بها، وما زالت هذه الفائدة بحاجة للمزيد من الدراسات.

تقليل خطر الإصابة بفقر الدم: إذ يحتوي الليمون على كميات قليلة من الحديد، إلّا أنّه يساعد على الوقاية من فقر الدم من خلال تحسين امتصاص الجسم للحديد الموجود في الأطعمة النباتيّة، حيث تحتوي هذه الأطعمة على الحديد غير الهيمي الذي يتّصف بصعوبة امتصاصه في الجسم،
وبالتالي فإنّه يمكن لفيتامين ج، وحمض الستريك الموجودان في الليمون أن يعزّزان امتصاص هذا النوع من الحديد. إمكانيّة تقليل خطر الإصابة بالسرطان: حيث تشير الدراسات القائمة على الملاحظة إلى أنّ الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من الحمضيات يقلّل خطر إصابتهم بالسرطان، إلّا أنّ الدراسات الأخرى لم تتوافق مع هذه النتيجة، ويعتقد الباحثون بأنّ مركبات الليمونين، والنارينجين (بالإنجليزيّة: Naringenin) قد يكون لها تأثيرٌ مضادٌّ للسرطانات،

لكنّ هذا التأثير بحاجة للمزيد من الدراسات، ومن جهةٍ أخرى وجدت الأبحاث التي أجريت على الحيوانات؛ بأنّ مركّب د-ليمونين (بالإنجليزيّة: D-limonene) الموجود في زيت الليمون يمتلك خصائص مضادّة للسرطان، وما زال هناك حاجة إلى إجراء المزيد من الدراسات على الإنسان لتأكيد ذلك. تحسين عملية الهضم:

حيثُ إنّ الألياف القابلة للذوبان الموجودة في الليمون؛ كالبكتين يمكن أن تحسن صحّة الأمعاء، وتقلل سرعة هضم النشويات والسكريات، ممّا قد يخفّض مستويات السكر في الدم، وذلك في حال تناوُل الليمون مع لُبّه وقشرته بكميات كبيرة.

القيمة الغذائيّة لليمون الحامض يبيّن الجدول الآتي العناصر الغذائيّة الموجودة في 100 غرامٍ من الليمون الطازج مع قشرته:[٤] العنصر الغذائي الكمية السعرات الحرارية 29 سُعرةً حراريةً الماء 88.98 مليلتراً البروتين 1.10 غرام الدهون 0.30 غرام الكربوهيدرات 9.32 غرامات الألياف 2.8 غرام السكريات 2.50 غرام الكالسيوم 26 مليغراماً الحديد 0.60 مليغرام المغنيسيوم 8 مليغرامات الفسفور 16 مليغراماً البوتاسيوم 138 مليغراماً فيتامين ج 53 مليغراماً الفولات 11 ميكروغراماً فيتامين أ 22 وحدة دوليّة

اشغال يدويه منزليه

الأشغال اليدوية المنزلية تقوم العديد من ربات البيوت باستغلال الكثير من أغراض البيت المهملة وغير المستخدمة في عمل أغراض جديدة، بهدف الاستفادة منها واستخدامها في أمور البيت المختلفة، دون الحاجة إلى زيادة حجم سلة المهملات بها، ولتوفير المبالغ النقدية المستهلكة في شراء أغراض جديدة، فيما يلي بعض الطرق السهلة في عمل عدد من الأشغال اليدوية من أغراض البيت الغير مستخدمة.
حافظة لجهاز الجوال يمكن عمل حافظة لجهاز الجوال من خلال استخدام أحد البنطلونات القديمة المهملة، بالتحديد الجيب الخلفي للبنطلون، ويقص الجيب الخلفي للبنطلون من جميع أطرافه باستخدام الشفرة الحادة و المقص، يمكن إضافة زر أو سحاب إلى فتحة الجيب لمنع جهاز الجوال من الوقوع منه،

كما يمكن الاستفادة من الحافظة في جعلها حمال للجهاز أثناء شحنه، بإضافة علاقة من طرفه العلوي، وتعلق الحافظة على متور الشاحن، مع جعل الجهاز الجوال بداخل الحافظة. حمالة أقلام وألوان يمكن استغلال أحد الكتب القديمة في عمل حمالة للأقلام الألوان المختلفة، ويشترط كون الكتاب بحجم كبير وسميك، وتقسم صفحات الكتاب من أربعة إلى خمسة أقسام، مع ربط كلّ قسم بملقط وحده، وتُدهن أطراف الأقسام الخارجية بغراء لاصق قوي، وتثنى أقسام الكتب من أطرافها الخارجية نحو الداخل، ويمكن عمل أسطوانات من أقسام الكتب لحفظ الأقلام بها، مع الضغط عليها لبعض دقائق حتى تبدأ بالالتصاق والثبات مكانها، ويدهن الكتاب من جميع طياته بالغراء اللاصق لضمان ثباته في مكانه، ويمكن تلوين صفحات الكتاب الخارجية للحصول على مظهر أجمل للحمالة. علب صغيرة يمكن الاستفادة من القناني البلاستيكية الفارغة بعمل علب صغيرة، يمكن استغلال هذه القناني في حفظ المجوهرات أو المكياج أو الأغراض الخاصة، يحدد طول معين لقص الجزء السفلي من القنينة مع مراعاة ملائمته لحجم الأغراض المراد حفظها فيه، وتقص بضعة سنتيمترات من الجزء السفلي لقنينة مطابقة للقنينة الأولى،

ويتمّ اختيار سحاب بطول مناسب وخياطته بجزئي القنينتين لجمعهما مع بعضهما البعض، يمكن الاستغناء عن الخياطة بلصق السحاب باستخدام غراء لاصق قوي التأثير. سلة في حال الحاجة لسلة لحفظ منتجات تنظيف الحمام بداخلها، أو لحفظ الكتب بها، يمكن الاستفادة من العلب البلاستيكية كبيرة الحجم في عمل السلة، من خلال قص الجزء العلوي من العلبة والاحتفاظ به لحين الاستعمال، وينظف الجزء السفلي من أي آثار موجودة فيه، ويدهن أو يرش بأحد الألوان المائية، أو يمكن تغليفه بورق ملوّن، ويُقص من الجزء العلوي للعلبة حمالة للسلة وتثبت فيها باستخدام الكباس.

 

حاملة الإكسسوارات تحتار الفتيات في كيفية ترتيب الإكسسوارات الخاصة بها وحفظها، بحيث تبقى أمام أعينها طوال الوقت، وذلك حتى يسهل عليهن عملية اختيار قطعة الإكسسوار الملائمة لأي نوع من الملابس، بالإضافة إلى تسهيل تحفظها دون ضياعها أو تلفها، ويمكن استغلال هذه الحاجة لدى الفتيات في صنع حاملات الإكسسوارات، واستهداف هذه الفئات في مرحلة التسويق. الأدوات: مجموعة من القفازات المطاطية، كالتي يستخدمها أطباء الأسنان. جبس. ماء. وعاء كبير. مغرفة. شفرة حادة. ألوان رش. صمغ لاصق. شرائط ملونة. طريقة العمل: يضاف كلّ من الجبس والماء في الوعاء الكبير بحسب الكميات الموضحة على كيس الجبس، ويحركان معاً حتى يشكلان خليطاً متجانساً متوسط القوام بين الليونة والصلابة. يسكب الجبس في القفازات المطاطية باستخدام المغرفة حتى تمتلئ به بالكامل. يترك الحبس في القفازات حتى يجف تماماً ويصبح صلباً ومتحجراً. يتم شرط جزء صغير من القفاز باستخدام الشفرة الحادة حتى يسهل مزعه ونزعه عن مجسم اليد المصنوع من الجبس، مع اتباع هذه الطريقة مع باقي القفازات المعبئة بالجبس. تُرش مجسمات الأيدي الناتجة بألوان الرش، ويفضل اعتماد الألوان الحيادية كالذهبي والفضي والأسود؛ وذلك لعدم بطلان موضتها مهما مر عليها من وقت قبل بيعها. تُترك المجسمات حتى تجف، ثمّ تُدهن منطقة القاعة بالصمغ اللاصق وتُلف بالشرائط الملوّنة.
شماعة من الممكن الاستفادة من الملاعق والشوك المعدنية في عمل شماعات لتعليق فوط المطبخ عليها أو أباريق الشاي وغلايات القهوة، أو حتى المكتات بأشكالها المختلفة والمميزة، والتي تعتبر مصدر ربح مضمون نظراً إلى توفر لوازم هذا الشغل اليدوي بأسعار معقولة ومنخفضة. الأدوات: مجموعة من الملاعق والشوك. براغي. مثبت براغي. ألواح خشبية بأشكال وأحجام متنوعة. ألوان دهان خشب، يفضل اختيار اللون البني أو الأخضر لملائمتها لجميع ألوان المطابخ. فرشاة دهان صغيرة. قلم رصاص. طريقة العمل: تنظف الألواح الخشبية جيداً من الغبار والأتربة التي قد تكون عالقة بها. يوزع الدهان على جميع أجزاء الألواح الخشبية باستخدام فرشاة الدهان الصغيرة، وتترك حتى تجف تماماً. توضع علامة صغيرة على النقاط المراد تثبيت الشماعات عليها على الألواح الخشبية بقلم الرصاص. توزع الملاعق والشوك على العلامات الموضوعة، بحيث يكون رأس الملعقة أو الشوكة على مكان العلامة. باستخدام مثبت البراغي والبراغي تثبت الملاعق والشوك على الألواح الخشبية. تثنى أذرع الملاعق والشوك نحو الداخل، حتى تشكل شماعة تعلق عليها أغراض المطبخ المختلفة.

كيفية الاستفاده من بقايا الاقمشة

تدوير الأقمشة تُعرَف إعادة تدوير المنسوجات والأقمشة بأنّها الطريقة التي من خلالها يمكن الاستفادة من الملابس القديمة، والمنسوجات الأخرى، وبقايا الأقمشة عن طريق إعادة استخدامها أو إعادة استخدام موادّها، وتتضمّن عدة خطوات لذلك، وهي: التبرع، والجمع، والتصنيع، والمُعالَجة، ثم النَّقل إلى المُستخدِمين، وإعادة التدوير لها الكثير من الفوائد على البيئة؛ حيث يتم التقليل من الضغط على مكبّات النفايات، كما أنّ المنسوجات المُعالَجة تكون ذات ألياف صناعية لا تتحلَّل؛ وبالتالي لا تنتج مواد سامّة، مثل عملية تحلُّل الألياف الطبيعية، كما يتمّ من خلالها تجنُّب التلوُّث الحاصل من زيادة النفايات، وانخفاض الطلب على أصباغ الملابس
.[١] وإعادة
تدوير الأنسجة هي أكثر أنواع التدوير جلباً للنَّفع، فلا ينتهي بها الأمر في مكبِّ النفايات، وهناك العديد من الشركات المُتخصِّصة في إعادة تدوير بقايا الأقمشة، والملابس البالية والقديمة، كما أنّ هناك مواقع مُتخصِّصة في ذلك على الإنترنت،

فمثلاً هناك جهود تُبذَل في المملكة المُتَّحِدة من خلال شركات مُتخصِّصة في إعادة تدوير القماش، كما يوجَد اهتمام كبير بهذا الموضوع في الهند،[٢] ويُقدّر مجلس إعادة التدوير أنّ هناك ما يقارب 5% من النفايات الموجودة في مدافن النفايات، وهي عبارة عن منسوجات بمُختلف أنواعها، كبقايا القماش، وملابس بالية، ومناشف، وملاءات، علماً بأنّ أهم شيء يجب أَخذُه بعين الاعتبار، أنّ القماش يجب أن يكون نظيفاً وجافاً عند إعادة تدويره؛ وذلك لأنّ القِطَع المُبلَّلة قد تتعفَّن وتؤدّي إلى إتلاف باقي القِطَع في صندوق التخزين.[٣] ومن الأمثلة على المُنظَّمات التي تَتجلَّى مهمّتها في إرسال النسيج وبقايا القماش إلى الشركات، مثل مُنظَّمة (GrowNYC)، والتي يمكن أن تخيطها من جديد، وتعيد استخدامها، كما أنّ هناك الكثير من مُنظَّمات الفنون التي تعطي هذه القِطَع إلى الأشخاص الذين يحتاجونها في مشاريعهم الفنّية، وهناك بعض الجمعيّات الخيريّة التي تستفيد من باقي قِطَع القماش في صُنع الدُّمى واللُّحف، وتتبرَّع بها للأطفال المُحتاجين،

وهناك الكثير من الأفكار التي يمكن الاستعانة بها للاستفادة من قِطَع القماش، والقصاصات الزائدة.[٣] بعض الطُّرُق للاستفادة من بقايا الأقمشة في ما يأتي بعضُ من الطُّرُق للاستفادة من بقايا الأقمشة، وهي:[٤][٥] استخدام قصاصات القماش الزائد في صُنع سجادة بسيطة لاستخدامها تحت الحوض في المطبخ، أو تحت المغسلة في الحمام. تغطية الكتب بقصاصات النسيج المُتبقِّية فكرة جيّدة لتزيين الكتب، أو تغطية شقوق وعيوب حصلت للغلاف. وَضْع الموادّ المُعطرة في قطع القماش الصغيرة المُتبقِّية، وإغلاقها ورميها، في أدراج الملابس.

تزيين الجدار الفارغ، من خلال إحضار الأطواق الدائرة التي لها قُفل لتثبيت قطع القماش الزائدة فيها، وإغلاقها، وتزيين الجدار بها.
صُنع ربطات الشَّعر بأشكال مختلفة من قِطَع القماش الصغيرة، ومن ثم تثبيتها بالدبابيس. صناعة أكياس القماش القابلة لإعادة الاستخدام، والتي تُستخدَم غالباً للتسوق؛ حيث يمكن إعادة غَسلها في كلِّ مرة تُستخدَم فيها، وهي تغني عن أكياس البقالة. صُنع إكليل لتزيين الباب، ويكون ذلك بإحضار إكليل دائريّ ورَبط قِطَع القماش به، وذلك باستخدام قِطَع طوليّة بألوان مختلفة، ورصِّها بجانب بعضها البعض. صناعة الأحرف الأبجديّة من قِطَع القماش الزائدة، ووَضْع مغناطيس فيها، وتعليقها على الثلاجة، وهذا مشروع جيد للأطفال؛ إذ يساعدهم على تعلُّم الأحرف. صُنع بساط يمكن استخدامه في غرف النوم تحت الأسرّة. تزيين الحفلات باستخدام قِطَع القماش القديمة بحيث يمكن تنسيق الألوان ووَضْعها في خيط بجانب بعضها البعض،

 

وتعليقها على الحائط. تزيين الأواني والفخاريّات المُستخدمة في زراعة نباتات الزينة بقِطَع القماش الزائد؛ فذلك يعطيها مظهراً جمالياً. صُنْع حافظة لسمّاعات الموبايل. صُنْع حافظات للشواحن. صُنْع بندانات الشعر بأشكال وألوان مختلفة. استخدام القماش الزائد لتدفئة القدمين في الشتاء، أو تبريد الرأس عند الشعور بالصداع. استخدام بعض لوازم صناعة القلائد؛ إذ يمكن استغلال قِطَع القماش ذات الألوان الجميلة والنوعيّة الجيّدة في صناعة المجوهرات.
صناعة المريلة للأطفال. استخدام قِطَع القماش في تغطية حافظات الموبايل، بحيث يمكن استبدالها حسب المزاج، ووَضْع واحدة أخرى بعدة ألوان وأشكال. استخدام القصاصات كبيرة الحجم المُتبقِّية من قِطَع القماش لصنع الوسائد، أو استغلال القِطَع الصغيرة منها في تزيين أطراف الوسادة وإعطائها شكلاً جميلاً. صناعةُ زهور من قِطَع القماش المُتبقِّية فكرةٌ جيّدةٌ لاستخدامها في صناعة إكسسواراتٍ للشَّعر، أو استخدامها في التزيين. صناعة مخدّة للدبابيس. جَمْع قصاصات القماش المُتبقِّية بطريقة تتناسب مع ألوان الملابس وصناعة وشاح، أو شال. صناعة حصيرة مُزخرَفة لأدوات المائدة، ويمكن جعلها أكبر واستخدامها للجلوس عليها في الرحلات. صناعة دُمى على شكل حيوانات، أو أشكال أخرى، كألعاب للأطفال. إضافة الكشكشة كنوع من الزينة إلى الملابس، ومَفرش المائدة، والستائر.

يمكن استخدام قِطَع القماش المُتبقِّية لترقيع اللُّحف والملابس، وذلك باختيار الألوان المناسبة، وحياكتها بطريقة تجميليّة. مصادر القماش الذي يتمُّ تدويره هناك مصدران للمنسوجات التي يتم استخدامها في إعادة التدوير وبكافة أنواعها، وهما:[١] المنسوجات، ومنتوجات ما بعد الاستهلاك، وهي التي نحصل عليها بعد أن يتمَّ استهلاكها، سواء كانت ملابس، أو أدوات منزلية، أو مواد أخرى. منتوجات ما قبل المُستهلِك، ويُقصد بها المنسوجات والقِطَع التي تصبح مُنتَجاً ثانوياً، وتنتج كبقايا من صناعات الغَزْل، والنسيج. ويتمُّ جَمْع هذه البقايا والتبرُّع بها، وتشرف على ذلك مُنظَّمات غير ربحيّة، إضافة إلى العديد من البرامج المُختَصّة بذلك، والموضوعة من قبل الشركات، مثل برنامج نايك، وباتاغونيا.[١]

افكار لتزيين مدخل البيت

مدخل البيت يُعتبر مدخل البيت الواجهة التي تستقبلك وتستقبل ضيوفك، وهو يُعطي انطباعاً عمّن يسكنون البيت، من حيث النظافة والترتيب، ولذلك يجب أن تولي ربّة البيت مدخل البيت أهميّةً كبيرة في العناية والترتيب شأنه شأن باقي غرف المنزل. قد يخطر في بالك أن تزيينك للبيت يترتّب عليه تكاليف ماديّة كبيرة ليس باستطاعتك تحمّلها، ولكن الحقيقة أنّ بإمكانك إظهار مدخل البيت بأجمل زينة بأدوات بسيطة وغير مكلفة تُضيف للمكان في الوقت نفسه عنصر الأناقة الذي تبحثين عنه
.[١] أفكار لتزيين مدخل البيت من أفكار تزيين مدخل البيت:[٢] اختاري “مشّاية أقدام” ذات تصميم ولون جميل؛ حيث توجد في الأسواق العديد من الأشكال والتصاميم التي توضع على عتبة المنزل من أجل تنظيف أحذية الأشخاص قبل دخولهم للبيت، وحاولي قدر الإمكان أن تختاري واحدةً منقوشة برسوم تكون من النوع البلاستيكي، بدلاً من النوع المعدني،

فذلك يسهّل عليك عملية تنظيفها وقتما شئتِ، وفي ذات الوقت تعطي رونقاً للمكان.

ضعي أطباقاً حجرية عند مدخل البيت، فهي بالإضافة إلى منظرها الجميل تساعد على ترطيب الهواء الساخن في أيام الصيف الحارة، الأمر الذي يتسبّب في شعور ضيوفك بنسمات باردة تنعشهم خلال وقت انتظارهم لك ريثما تستقبيلنهم، ويمكنك وضعها على درجات المنزل ليسير الضيوفك جنباً إلى جنب معها لتقودهم للباب. زيّني مدخل بيتك بوحدات الزرع المعلّقة، ويفضّل أن تكون ذات حجم صغير لتُعطي نوعاً من البساطة للمكان، وزيّني الأرضية بأصص الزهور ذات الألوان المتعددة -الأوعية المخصصة لزراعة الزهور فيها-، فهي تريح الناظر إليها، بجمال خضرتها، وبديع ألوانها، وكم جميل أن تضمّينها بنباتات زينة ذات روائح عبقة؛ كالريحان، ووردة الياسمين، وزهرة اللافندر. بعض الأفكار الإضافية للتزيين يوجد بعض الأفكار لتجملي مدخل منزلك ومنها:

[٣] ضعي على باب البيت لافتة للترحيب، ويكون فحواها معتمداً على رغبتك؛ فالبعض يكتفي بوضع كلمة للترحيب بالعربية أو الإنجليزية، والبعض الآخر يضع لافتةً تشتمل على اسمه ووظيفته، واحرصي قدر الإمكان أن تكون خامة اللافتة جيّدة النوعية، وجميلة اللون، فيمكنك اختيارها مصنوعةً من البرونز مثلاً أو الخشب المنقوش عليه تبعاً لرغبتك وإمكاناتك الماديّة. استخدمي وحدات إضاءة، ذات أشكال وتصاميم جميلة، كالتصميم الذي يأخذ شكل الفانوس، والذي يُضفي للمكان دلالة الرقيّ والفخامة. اختاري مطرقة باب جميلة الشكل، كتلك المتّخذة لشكل عصفور على سبيل المثال، واحرصي أن تكون مثبّتة على ارتفاع متوسط المستوى، ضعي على باب المنزل طوقاً من الزينة أو الورود الجميلة وذات الألوان الزاهية، لا سيّما في المُناسبات والأعياد، فهي تبعث الشعور بالبهجة والفرح للناظر إليها.

طريقة تزيين البيت هناك عدة خطوات أساسية يجب اتباعها لتزيين البيت، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

 

[٢] يجب قبل البدء في تزيين البيت هي البدء بتَنظيفه من أيّ غبار وأغراض لا داعي لوجودها، وترتيب الغرف والتخلّص من الكراكيب وقطع الأثاث غير اللازمة. يجب لتزيين المطبخ، شراء الشراشف الجميلة والمزركشة الخاصّة بتغطية الميكرويف، والفرن، والغسالة، وجلب الإكسسوارات الخاصّة بتزيين الثلاجة، ولا مانع من وضع بعض الزهور البلاستيكيّة في المطبخ، بالإضافة للزجاجات المخصّصة لأغراض تزيين المطبخ والتي تحتوي على حبوب جافّة، لأنها تضفي جوّاً من الحيوية على المطبخ. يمكن لتزيين الحمام، شراء إكسسوارات الحمّام الخاصة، والدعاسات وحاملة الصابون والشامبو، وترتيبها بطريقةٍ جذابة، مع مراعاة تنسيق ألوان الإكسسوارات مع ألوان السيراميك وطقم الحمام. يجب لتزيين غرفة السفرة اختيار مجموعةٍ من الإطارات التي تحتوي على صورٍ مُنعشةٍ للزهور والفواكه والطبيعة،

واختيار إطارات خشبية، وشرشف من الخرز للطاولة، مع شمعدانات. يجب عند مدخل البيت، وضع مرآة كبيرة الحجم، بالإضافة لقطعة من السجاد التراثي المزركش لتعليقها على الحائط، ويتم تزيين المدخل بالنباتات الطبيعية الداخلية، التي تمنح الانتعاش وتُضفي حيويّةً وجمالاً على المكان. وضع في الممرات الداخلية الصور بطريقةٍ فنيةٍ، ووضع بعض الرفوف الخشبيّة المدهونة والمرتبة، ووضع بعض التحف والإكسسوارات عليها، وبالإمكان أيضاً ترتيب الكتب عليها.
يمكن في الزوايا الفارغة توزيع فازات وتُحف فنيّة في كل ركن، ووضع ركنٍ تراثيّ، وركن كلاسيكيّ مثلاً، والتنويع في وضع قطع الزينة بطريقةٍ مُرتّبة بعيدة عن العشوائية والكثافة غير المنظّمة. يتمّ تزيين الشرفات والغُرف الزجاجيّة بالنباتات الطبيعية المَزروعة في أصص مرتّبة وجميلة، ويُفضّل اختيار النباتات ذات الطبيعة التي تحتفظ برونقها لأطول فترةٍ ممكنةٍ. طريقة تزيين حوائط البيت تزيين حوائط البيت، وهذه الخطوة مهمة جداً، لأنها تمنح الإحساس بالدفء والأناقة، وتضفي جواً رائعاً على البيت، وعند تزيين الحوائط يجب التمييز بين الغرف، بحيث يتم تزيين غرفة النوم بصورة للعائلة مثلاً، بالإضافة للشموع، ويفضّل اختيار البراويز الجميلة، التي تتناسب مع الديكور العام، ويفضّل التركيز على نقطة مُضيئة، واستخدام لون مُشرق خلف السرير، وتعليق الصور عليه.[٣]

تنظيف الأحذية الشمواه بسهولة

الشامواه الشامواه من الخامات الناعمة والحسّاسة والمفضّلة لدى العديد من الناس مقارنةً بالجلد العاديّ، ممّا يجعلها أكثر عرضةً للبقع، والأوساخ صعبة التنظيف، لذلك لا بدّ من معرفة طريقة التنظيف الصحيحة، وتجنب استخدام الماء والصابون، لتجنّب تلفها، ولا بدّ من الإشارة إلى تعدد استخدامات هذه الخامة، حيث تدخل في صناعة السترات، والإكسسوارات، والأحذية،
وفي هذا المقال سنعرفكم على كيفيّة تنظيف حذاء الشامواه.

إرشادات قبل تنظيف حذاء الشامواه
ينبغي استخدام فرشاة التنظيف الخاصّة بالشامواه لتنظيف الحذاء، فهي الخطوة الرئيسيّة والأولى لتنظيف حذاء الشامواه، فيتمّ استعمالها للتخلّص من أيّ أتربة أو أوساخ على الحذاء، مع الحرص على استعمال الفرشاة بنفس اتجاه وبر النسيج وليس عكسه، أمّا إذا كان الحذاء قديماً،

فيتم استعمال الفرشاة بحركات قوية للأمام والخلف للتأكّد من إزالة أيّ أنسجة عالقة، مع التركيز على المكان المتّسخ قدر الإمكان والابتعاد عن فرك المنطقة النظيفة.

تتمّ إزاله البقع عن حذاء الشامواه بالماء، إلا أنّ تنظيف مكان البقعة فقط سيترك آثاراً بشعة، ولهذا يجب تنظيف الحذاء بأكمله، فإذا حدث عندها تغيّر في اللون، فإن الحذاء كلّه سيتغير ولن يكون هذا الأمر ملحوظاً.

كيفية تنظيف الحذاء الشامواه
استعمال فرشاة الشامواه في نفس اتجاه وبر النسيج، وذلك للتخلّص من الأتربة والأوساخ، أمّا في حال كان الحذاء بالياً من الأطراف، فيجب استعمال الفرشاة بحركات قوية للأمام وللخلف، وذلك للتخلص من أيّ أنسجة عالقة،
مع ضرورة التركيز على المناطق المتسخة، علماً أنّه من الممكن الاستعانة بالماء لتنظيف البقع الصعبة، حيث يتمّ وضع كمية صغيرة من الماء على الحذاء باستخدام الفرشاة، وتنظيف الحذاء بأكمله،

لتجنّب تغيّر لونه. لفّ مجموعة من الأوراق ووضعها فيه، وذلك للمحافظة على شكله. ترك الحذاء في الهواء حتى يجفّ.

تنظيف البقع الداكنة بقطعة نظفية من القماش المبلل بكمية قليلة من الكحول، أو الخل الأبيض، ثمّ فركها بلطف، وتجفيفه بالفرشاة الموجودة معه، ثم رشه برشاش إعادة اللون، ليظهر بشكلٍ رائع، ومن المفضل عدم استخدام الصحف،لمنع انتقال الحبر إلى النسيج.

تنفيض الحذاء بشكلٍ متكرر، لمنع تراكم التراب عليه. تنظيف حذاء الشامواه بالخل المكوّنات: أربع ملاعق صغيرة من الماء. ملعقتان صغيرتان من الخل الأبيض.

طريقة التحضير: مزج المكوّنات جيداً، ثمّ وضع قطعة من القماش فيها، وفرك الحذاء جيداً. نصائح للعناية بأحذية الشامواه استخدام أحد منتجات حماية الشامواه، والتي من الممكن الحصول عليها من الأسواق الخاصّة ببيع الأحذية،

وينصح باستخدامها بعد كلّ غسلة. المحافظة على جفاف القطع المصنوعة من الشامواه، ومنع تعرّضها للمطر في الأجواء الباردة. الابتعاد عن حفظ الأحذية المصنوعة من الشامواه في الأماكن الرطبة، كالمخازن، أو مرآب السيارات، أو الخزانات الرطبة. نقلها بأمان في حال الذهاب إلى الرحل أو السفر، وتجنّب وضعها في أكياس من البلاستيك، أو أيّ أماكن خالية من التهوية، حيث من المفضّل وضعها في حقيبة قطنية أو تغطيتها بغطاء وسادة قديم.

وضع الأحذية على ورق جرائد عند تنظيفها، وتغطية الأكسسوارات الموجودة عليها بورق. يفضّل وضع أحذية الشامواه في الشمس بعد تنظيفها، للتخلّص من الفطريات والبكتيريا. استخدام بعض البخاخات المخصّصة للشامواه بعد تنظيف الحذاء، للحفاظ على مرونته.

نصائح لحماية حذاء الشامواه
منتجات حماية الشامواه تتوفّر في الأسواق منتجات لحماية أقمشة الشامواه في متاجر بيع الأحذية، بحيث تشكل حاجزاً ضدّ الأوساخ والبقع ومنع تراكمها.

الحفاظ على جفاف الحذاء يجب الحفاظ على جفاف الحذاء، من خلال التحقّق من الأحوال الجوية قبل الخروج به، فإذا كانت هناك توقّعات لهطول الأمطار، فيجب عدم لبس الحذاء. تخزين الشامواه من الهام جداً تخزين الحذاء بطريقة صحيحة وملائمة، في مكان جافّ، فلا يتمّ وضعه بمكان رطب كالعلية أو المخزن ولا حتى مرآب السيارة.

نقل الشامواه بأمان الحرص عند نقل الأحذية المصنوعة من الشامواه عدم وضعها في أكياس مصنوعة من البلاستيك، ولا في أيّ مادة لا تسمح للحذاء بالتهوية، أو تتسبّب بظهور قطرات ماء عليه، ويفضّل نقله بحقيبة قطنية أو عطاء مخدة قديم.

لغرفة نوم أكثر نظافة وتعطير

غرفة النوم تعتبر غرفة النوم أحد الأركان الأساسية في كل منزل، فهي مكان الراحة التي يمكث فيه الإنسان يومياً أكثر من ثماني ساعات، وهي أيضاً الغرفة التي يخضع تصميمها الكلي لذوق صاحبها من حيث الألوان، والإكسسورات، والأثاث،
الأمر الذي يجعلها أشبه بالمقتنيات الخاصة له، يصممها، ويرتبها كما يحلو له.
[١] يمر تنظيف غرفة النوم في مرحلتين، مرحلة التنظيف اليومي التي تشمل كنس الأرضية، ومسح الغبار، وتعطير الفراش، وتهوية الغرفة، والمرحلة الثانية هي مرحلة التنظيف العميق،
والتي يجب أن تنفذ مرتين كل شهر على الأقل، للحفاظ على نظافة الغرفة، والأثاث لأطول فترة ممكنة، ومنحها لمسات جديدة في إعادة ترتيب الديكور، أو وضع إكسسوارات جديدة.

 

 

[٢] طريقة تنظيف غرفة النوم لتنظيف غرفة النوم، إتبع ما يلي:

[٣] أخرجي السجاد أو الموكيت من الغرفة، ونظفيه في مكان مناسب، إما بغسله، أو تنظيفه وهو جاف. استعيني بأحد أفراد أسرتك لرفع مرتبة السرير، والوسائد، وحملها إلى مكان يصله الهواء، والشمس.

لمعي الخشب بواسطة ملمع الخشب، وفوطة من القماش النظيف للتخلص من الغبار. استخدمي المكنسة الكهربائية في التخلص من الغبار الموجود في الزوايا الضيقة في السرير، ثم اكنسي الأرضية.

بللي منديلاً بالعطر المفضل لديك، ثم مرريه على الخشب، فالعطر يدوم في الخشب لفترات طويلة جداً.

امسحي حامل المرأة، وعلاقة الملابس، والأدراج الخشبية بنفس الطريقة. استخدمي قطعة من القماش القطني المبلل بالقليل من الماء الممزوج بالمطهر،

وامسحي الجدران، والسقف، حتى تتخلصي من الغبار العالق بها. افتحي النوافذ للتهوية، ونظفيها أيضاً بالماء والصابون، ثم جففيها بورق الجدران لإضفاء المزيد من اللمعان على الزجاج. أعيدي المرتبة إلى السرير، ثم غطيها بمفرش نظيف ومعطر بالرائحة التي تفضلين. غلفي الوسائد بالغلاف الواقي من الغبار، وذلك لتسهيل غسيلها فيما بعد.

نظمي أغراضك في الأدراج الخشبية،
وتخلصي من كافة القطع الفائضة بها، عن طريق طي الملابس بشكل مرتب وأنيق، وتنظيمها بحسب نوعها، وحجمها في الأماكن المناسبة، وذلك حتى توفري مساحات إضافية لمزيد من القطع الموجودة لديك، وتسهلي الوصول إليها.

 

 

تفادي وضع الأغراض المهمة، أو الإكسسوارات في الأدراج السفلية إن كان لديك أطفال. نظمي مكياجك، وكريماتك الخاصة في علب، أو صناديق معدة خصيصاً لهذا الغرض، واحفظيها في أحد الأدراج.

تجنبي الإكثار من وضع الإكسسوارات، والمكياج على مرآتك، واكتفي بتحفة بسيطة تضفي لمسة ناعمة عليها. نظمي الثياب في خزانة الملابس بما يتناسب مع احتياجاتك لها، وبحسب الموسم الذي يمر بك، فمثلاً احتفظي بالثياب الشتوية في فصل الصيف في أكياس خاصة، وارفعيها في مكان مناسب لحين استخدامها.

استخدمي العلب، والصناديق الكرتونية الموجودة في المنزل لترتيب قطع الملابس الصغيرة، والإكسسوارات، فهي تنظم الخزانة، وتمنح جمالية لشكلها من الداخل، إضافة إلى سهولة الوصول إلى محتوياتها عند الحاجة لها.

ترتيب السرير يُعدّ ترتيب السرير من أسهل وأهمّ الخطوات عند ترتيب غرف النوم، وذلك لأن ترتيبه لا يستغرق سوى بضع دقائق صباحاً، فعدم ترتيبه يمنح غرف النوم الشكل الفوضوي غير المنظّم، لذلك يجب الحرص على ترتيبه بعناية من خلال ترتيب الوسائد والشراشف بشكل مُنظّم،

كما أنّ السرير المُرتّب يوحي بأنّ الغرفة مُرتّبة حتى لو كانت بقية أجزائها غير ذلك.[٤]

طرق أخرى لترتيب غرف النوم
استخدام صناديق مزخرفة لحفظ الممتلكات الصغيرة.
[١] تجنّب تكديس الغسيل سواءً النظيف أو غير ذلك على الكراسي في غرف النوم، والحرص على طيّه أو جمعه في سلّة خاصة.

[٢] تجنّب وضع الحقائب على السرير أو على الأرض، والحرص على استخدام علاقات أو خطافات في الجزء الداخلي من باب الخزانة، وتعليق الحقائب عليها.

[٣] حمل كيس قمامة، وجمع القمامة من جميع أنحاء الغرفة.

[٤] مسح أثاث غرف النوم وإطارات الصور والتلفاز باستخدام المناديل والرذاذ.

[٤] مسح أو كنس أرضيّة الغرف.

[٤] وضع المقتنيات في أماكنها الخاصّة؛ كوضع الملابس في غرفة الغسيل أو طيها في الخزانة، وإعادة أيّ مُقتنيات إلى مكانها الصحيح بهدف التخلّص من الفوضى والمُحافظة على ترتيب الغرف.

تنظيف المنزل بسهولة وفي وقت قصير

تنظيف المنزل بسهولة وفي قوت قصير

نظيم الأغراض في غرف النوم يمكن البدء بترتيب غرف النوم في المنزل من خلال التخلص من جميع الأغراض الصغيرة الملقاة على أرضية الغرفة كالأوراق، أو الملابس، أو الأغلفة الملقاة بجانب السرير،

ثم البدء في تنظيف الغرفة، وترتيب السرير، وتنظيم الخزانة، كما يمكن للشخص أن يحمل كيساً في يده لتسهيل جمع نفايات الغرفة،

تنظيف المنزل بسهولة وفي وقت قصير

ووضعها في الكيس على الفور، بدلاً من السير ذهاباً وإياباً لوضع النفايات في مكانها المخصص، بالإضافة إلى حمل سلة لجمع الملابس المتسخة من كل غرفة أثناء التنظيف.

[٢] غسيل الملابس يجب غسل الملابس بشكل منتظم للقيام بأعمال البيت بالشكل الصحيح،

ومن النصائح التي تساعد في غسل الملابس قبل تراكمها، هي غسل القليل منها في كل يوم حتى لا تتراكم كميات كبيرة من الملابس المتسخة لدى الشخص،

وعند الرغبة في غسل الملابس في مغسلة الخدمة الذاتية خارج المنزل،

فيمكن حينها فرز الملابس إلى مجموعات حتى يسهل ترتيبها، ووضعها في الغسالة عند الوصول إلى هناك، بالإضافة إلى طيها عند الانتهاء من غسلها، لعدم تجمعها على الأريكة أو السرير عند الوصول إلى المنزل، وترتيبها مباشرة في أماكنها المخصصة في الخزائن عند الوصول إليه.

[١] تنظيم الأدوات اللازمة للتنظيف يساعد تنظيم الأدوات اللازمة للتنظيف على تشجيع الشخص على القيام بالأعمال المنزلية، وتسهيل الوصول إليها، من خلال استخدام السلال المصنوعة من البلاستيك،

وتوفير ضروريات التنظيف اللازمة وترتيبها فيها؛ كزجاجات الرذاذ، والإسفنج الخاص
، ووضع المنظفات الخاصة في الحمام؛ كمنظفات البلاط، والمراحيض في واحدة، والأدوات التي تساعد في تنظيف المطبخ في سلة أخرى، مثل: منظف الفرن والقفازات المطاطية، وهكذا.

المطبخ نظّفي حوض المجلى وامسحيه في خمس دقائق، واجعلي الحوض فارغاً من الأطباق دائماً، وذلك بتعويد أفراد أسرتك على غسل أطباقهم أولاً بأول، وإذا تجمّعت الأطباق فضعيها في غسّالة الأطباق، ونظّفي حوض المجلى باستخدام الإسفنجة وامسحيه.

امسحي الفرن وطاولة المطبخ بقطعة من القماش أو إسفنجة مع منظّف وذلك في دقيقة واحدة.

نظّفي الأرضية وأزيلي البقع منها خلال دقيقتين، ويفضّل أن تنظّفيها أولاً بأول حتّى لا تتجمّع الأوساخ فتأخذ وقتاً أطول في التنظيف.

ضعي أدوات المطبخ والمناشف كلٌ في مكانه،
وذلك خلال ثلاثين ثانية.

تنظيف المنزل بسهولة وفي وقت قصير

الحمام

الحمام امسحي الحوض باستخدام المناديل المبللة وذلك خلال ثلاثين ثانية. نظّفي المرآة من البقع ورشّات الماء الجافّة باستخدام منشفة أو منديل جافّ، وذلك خلال خمس عشرة ثانية.

امسحي مقعد المرحاض بمناديل ورقية أو منشفة في خمس عشرة ثانية. نظّفي المرحاض جيداً من البقع عن طريق ترك المنظّف عليها لمدّة خمس دقائق، ثمّ دعكها بالفرشاة.

امسحي رشّات الماء الجافّة العالقة على الباب الزجاجي للدش وذلك باستخدام منشفة جافّة في ثلاثين ثانية.

رشّي الدش والستار بسبراي مطهّر لمنع ظهور العفن
، وذلك في خمس عشرة ثانية. غرفة النوم اضغطي على الوسائد لترتيبها ثمّ ضعيها في مكانها، وافردي الغطاء على طول السرير خلال دقيقتين.

علّقي الملابس مكانها في أربع دقائق، ويفضّل أن تعوّدي نفسك على ترتيبها أولاً بأول حتّى لا تأخذ الكثير من الواقت.

رتّبي طاولة الغرفة عن طريق ترتيب الكتب المبعثرة وإزالة الأكواب أو الأطباق عنها، وذلك خلال ثلاثين ثانية.

غرفة المعيشة رتّبي الأرائك والوسائد خلال دقيقتين، وذلك عن طريقة إزالة الأشياء الملقاة على الأريكة والتي في غير مكانها، مثل: اللعب، وأجهزة ألعاب الفيديو. اكنسي الأرض بالمكنسبة الكهربائيّة أو حسب المتوفّر خلال دقيقة، وذلك بدءاً من الأسطح المكشوفة.

امسحي خلال دقيقتين سطح الطاولة، وأي سطح آخر تظهر البقع عليه، مثل سطح التلفاز أو جهاز الحاسوب، وذلك باستخدام قماش مايكروفايبر أو أي قطعة قماش أخرى مع منظّف مناسب. رتبّي الطاولة، والكتب، والتحف على الطاولة إذا توفّرت، وذلك بعد مسح هذه الأخيرة خلال خمس دقائق.